||
اخر ألاخبار
المتواجدون حالياً
المتواجدون حالياً :12
من الضيوف : 12
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 28939517
عدد الزيارات اليوم : 3180
أكثر عدد زيارات كان : 59321
في تاريخ : 18 /01 /2020
قانون معدل لقانون الجنسية الأردنية رقم 21 لسنة 1956

محتويات التشريع 
المادة 1- التسمية والنفاذ 
المادة 2- تعديل المادة 13 ( صلاحية منح شهادة التجنس ) 
المادة 3- إضافة المادة 22 ( بطاقات الهوية الشخصية ) 
المادة 4- تعديل أرقام المواد 23,22 
المادة 5- التنفيذ


نحن الحسين الأول ملك المملكة الأردنية الهاشمية

بمقتضى المادة (31) من الدستور
وبناء على ما قرره مجلسا الأعيان والنواب
نصادق على القانون الآتي ونأمر بإصداره وإضافته إلى قوانين الدولة:

المادة 1
التسمية والنفاذ


يسمى هذا القانون (قانون معدل لقانون الجنسية الأردنية لسنة 1956) ويقرأ مع القانون رقم 6 لسنة 1954 المشار إليه فيما يلي بالقانون الأصلي كقانون واحد ويعمل به من تاريخ نشره في الجريدة الرسمية.

المادة 2
تعديل المادة 13 ( صلاحية منح شهادة التجنس )


تعدل الفقرة (2) من المادة (13) من القانون الأصلي بإضافة عبارة (بموافقة جلالة الملك) بعد عبارة (لمجلس الوزراء) التي وردت في أولها.

المادة 3
إضافة المادة 22 ( بطاقات الهوية الشخصية )


تضاف إلى القانون الأصلي مادة جديدة بعد المادة (21) مباشرة تحمل رقم (22) كما يلي:

22-1- لمجلس الوزراء أن يضع أنظمة بشأن إصدار بطاقات الهوية الشخصية للأردنيين وغيرهم وتعيين شكلها وكيفية تسجيلها ومقدار الرسوم التي تستوفى عنها وإعفاء غير المقتدرين من دفعها.
2- كل من يتخلف عن الحصول على بطاقة هوية بمقتضى النظام الصادر بمقتضى الفقرة (1) من هذه المادة يعاقب بغرامة لا تزيد على عشرة دنانير.

المادة 4
تعديل أرقام المواد 23,22


يعدل رقم المادتين (22 و23) من القانون الأصلي بحيث تصبحان 23 و24 على التوالي.

المادة 5
التنفيذ


رئيس الوزراء والوزراء مكلفون بتنفيذ أحكام هذا القانون.


5/4/1956

الحسين بن طلال 
وزير الاقتصاد الوطني
خلوصي الخيري
وزير الداخلية والدفاع
فلاح المدادحة
رئيس الوزراء
سمير الرفاعي

وزير الخارجية
حسين فخري الخالدي
وزير المالية
هاشم الجيوسي
وزير المواصلات والإنشاء والتعمير 
انسطاس حنانيا

وزير الزراعة والتربية والتعليم
ضيف الله الحمود
وزير العدلية والأشغال العامة
(...)
وزير الصحة والشؤون الاجتماعية
مصطفى خليفة

الكاتب: nibal بتاريخ: السبت 22-12-2012 09:43 مساء  الزوار: 1013    التعليقات: 0



محرك البحث
الحكمة العشوائية

ولي وطن آليت ألا أبيعه ***‏ وألا أرى غيري له الدهر مالكا. ‏
تطوير تواصل بإستخدام برنامج البوابة العربية 3.0 Copyright©2012 All Rights Reserved