||
اخر ألاخبار
المتواجدون حالياً
المتواجدون حالياً :36
من الضيوف : 36
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 17786841
عدد الزيارات اليوم : 6442
أكثر عدد زيارات كان : 53765
في تاريخ : 06 /05 /2018
بيان صادر عن لجنة شؤون المرأة في نقابة المحامين النظاميين الفلسطينيين.

قانون- ضمن حملة 16 يوم لمناهضة العنف ضد المرأة

معاً لإنهاء الإحتلال....آسيراتنا لن ننساكم
إن لجنة شؤون المرأة في نقابة المحامين النظاميين الفلسطينيين ترفع صوتها عالياً لتستنكر وتشجب الاعتداءات المتواصلة من قبل الاحتلال الإسرائيلي اتجاه شعبنا الفلسطيني بكافة أطيافه ومختلف فئاته، والتي تبدت مؤخرا في قتل العديد من الشباب والفتيات وهدم المنازل، واعتقال المئات.
عانت المرأة الفلسطينية من ويلات الاحتلال ابتداءً من نكبة العام 48 ولغاية يومنا الحالي، سواء كانت هذه المعاناة مباشرة تجاه المرأة أو غير مباشرة من خلال الآثار السياسية والاقتصادية والاجتماعية الذي يخلفة العنف والاحتلال الإسرائيلي بالمجتمع الفلسطيني. وأدى تواصل إعتداءات الإحتلال الإسرائيلي إلى تدهور الوضع الإنساني والاجتماعي والاقتصادي في المجتمع الفلسطيني .
إن المرأة الفلسطينية وعلى مدار التاريخ الطويل أثبتت صمودها وقوتها على أرضها، على الرغم مما تتعرض له من إنتهاكات إسرائيلية متواصلة بحقها، وللنيل من صمودها، فهي ما زالت تدافع عن حقها وعن أرضها بكل ما أوتيت من قوة، فهي لا تستسلم للإحتلال الذي يسعى لإمتهان كرامتها وإذلالها من خلال اعتقالها وأسرها، ولا جراء ما يمارسه من إجراءات عقابية وقمعية بحقها. فهي عصية أبية على سياسة الاحتلال المُنظمة والمُمنهجة لكسر إرادة هذا الشعب العظيم، وستبقى على العهد بعنفوانها كما كانت على الدوام؛ رمزًا نضاليًا تحتذي به نساء العالم أجمع.
إننا في لجنة المرأة نؤكد على ضرورة العمل على تفعيل ملف الأسيرات من خلال وضع خطة ورؤية إستراتيجية فلسطينية جديدة نحو قضية معاناة الأسيرات الفلسطينيات في سجون الاحتلال، لفضح ممارسات الاحتلال التي تتم بحق الأسيرات الفلسطينيات، ووقف الاعتداء النفسي والجسدي الذي يمارسه جنود الاحتلال خلال اعتقالهن، والسعي بجهود منظمة بين كافة المؤسسات والأطراف الداعمة لقضايا الأسرى بالتوجه لجميع المحافل الدولية لمساءلة الاحتلال عن انتهاكاته ضد المرأة الفلسطينية الأسيرة

الكاتب: lana بتاريخ: الثلاثاء 26-11-2019 07:21 مساء  الزوار: 119    التعليقات: 0



محرك البحث
الحكمة العشوائية

ربَّ نعل خير من الحفا.
تطوير تواصل بإستخدام برنامج البوابة العربية 3.0 Copyright©2012 All Rights Reserved